الخميس، مارس 07، 2013

ليبيا الغامضة

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
. اكتشف فريق من المتحف الأمريكي حفريات جديدة ومثيرة في واحة زله جنوب ليبيا ، بما في ذلك أقدم أكلة اللحوم  في أفريقيا، والسلف إلى الأسد في العصر الحديث. وقال العالم الأمريكي كريستوفر بير "لقد وجدنا موقع رائع جديد، غير معروف للعلماء، يقدم لنا نافذة فريدة على الماضي،" . تجاهلنا نداءات الحكومة الأمريكية لتحذيرها ايانا بعدم السفر الي ليبيا لاسباب أمنية و لكن كان علينا أن ناتي لهذا البلد،فقد نظمت البعثة من قبل متحف كارنيجي للتاريخ الطبيعي في بيتسبرج، و مع جيولوجي الليبي مصطفى سالم من جامعة طرابلس . وقد أسفرت رحلتنا هذه عن أكتشاف فريد يرجع عمره لأكثر من 28 مليون سنة لهيكل الأسد الأب في افريقيا وهوا الأقدم في حتى الأن مما جعل هذا المكان من أقدم المواقع الأحفورية في أفريقيا . و وصف العالم الأمريكي كريستوفر بير ما شاهده " مكان مذهل لرؤية التطور الطبيعي في الحياة " هذا ويسعى العديد من العلماء من المانيا وايطاليا  الي العديد من الأكتشافات في ليبيا حيث تعتبر ليبيا بالنسبة لهم لغز كبير يحتوي علي الكثير من الأكتشافات المذهلة

 
 
المصدر/ موقع شباب العاصمة