الخميس، يوليو 04، 2013

الحنين إلى العسكر



البعض من الأخوة المصريين لم يستطيعوا الصبر على فراق ذوي الأحذية الثقيلة (هل هذا بحكم التعود أم أن القط بيحب خناقه), فلم يمر وقت طويل حتى طالبوا بعودتهم إلى السلطة(لن تنفع جميع التبريرات التي يقدمونها) ليخلعوا لهم الرئيس الذي انتخبوه(يا للعجب) في أول انتخابات نزيهة في مصر .
وأول شيء لاحظته بعد بيان السيسي هو التعتيم الإعلامي حيث قفلت عدة قنوات فضائية تعبر عن رأي التيار الإسلامي , وقطع البث المباشر من ميدان رابعة العدوية وأيّ مكان يتواجد فيه مؤيدي الإخوان وهجمت قوات الأمن على مكاتب قنوات الجزيرة المختلفة.
لم نرى هذا من قبل وبهذه السرعة , فقد كنت أتابع قنوات فضائية تشتم مرسي جهارا نهارا ولم يقم بقفلها .

الواضح أنّ الأمر لم يكن مجرد تسلسل في الأحداث , بل هو معد له و مدروس منذ مدة!