السبت، يونيو 19، 2010

إلى متى هذا الهوان؟ (2)

بسم الله الرحمن الرحيم

 

لو تتبعنا الأحداث التي وقعت في العقدين الماضيين ، أي منذ دخول الجيش العراقي إلى الكويت ، والذي مثل سابقة خطيرة في تاريخ العرب المعاصر ، بإحتلال دولة عربية لدولة عربية أخرى جارة لها ، الأمر الذي عمَق الشرخ القائم الموجود بين الدول العربية .
فوقف العرب متفرجون فقط وكأن الذي حدث لايعنيهم ، ولم يعملوا بقوله تعالى" وإن طائفتان من المؤمنين إقتتلوا" بل تركوا باقي الأمم تأتي بقضها وقضيضها ، لتدمر العراق وتقتل عشرات الألاف من العراقيين ، والعرب بين مؤيد ومعارض ( شفويا طبعا كالعادة ) ، ولا ألوم الإخوة الكويتيين في ردة فعلهم لأنهم طعنوا في الظهر من حيث لايتوقعون ، حيث كانت دولة الكويت أكثر الدول العربية مساندة للعراق في حربها الطويلة مع إيران.
ثم جاءت أحداث الحادي عشر من سبتمبر ، وتحمل نتائجها العرب أولا والمسلمين ثانيا ، فأصبح العربي والمسلم موضع شبهة أينما ذهب .
وقامت أمريكا وحلفاؤها بشن حرب ضروس في أفغانستان ، حيث دمرت البلد بالكامل وقتلت وشردت مئات الألاف من الأفغان ، ومازالت تدك البلد إلى يومنا هذا ، ثم إتجهت إلى العراق مرة أخرى لسبب بسيط كونها لم تشفي غليلها في المرة الأولى ، وقدمت للعالم ذريعة جديدة وهي وجود أسلحة نووية ، ورغم أن العالم كله رفض هذه الحجة ( بإستثناء تابعها بريطانيا) إلا أنها تجاهلت الجميع وغزت العراق ، وبقي العرب كعادتهم ناكسي رؤوسهم عاجزين عن إتخاد أي موقف.
وفي عام 2006 هاجم جيش الإحتلال الإسرائيلي لبنان ، واستمرت الطائرات تقنبل المدن اللبنانية لمدة شهر ، دون أن يحرك العرب ساكنا ، بل ألقى بعضهم اللوم على اللبنانيين.
ثم إستدار جيش الإحتلال صوب غزة ، وفعل فيها ما فعله في لبنان وأكثر ، ومن جديد يدفن العرب رؤوسهم في الرمال ، ويلقون اللوم على فئة من الفلسطنيين أبت أن تدفن رأسها معهم.
وهاهي غزة محاصرة لسنوات ، يعاني أهلها الأمرين ، والعرب يأكلون ويشربون كما تفعل الأنعام ، لا عزة ولا كرامة .
 إلى متى سيستمر هذا؟!

هناك 10 تعليقات:

  1. بسم الله وبعد
    طالما بقي حكامنا بعيدين عن نهج الله وسنة نبيه سنبقى نكتب .. إلى متى هذا الهوان ( 3 ) و ( 4 ) و ( 100 ) .. إلخ ، نسأل الله أن يصلح أحوالنا وأن يكون النصر قاب قوسين أو أدنى
    تحياتي لك أخي وحبيبي عبد اللطيف
    أخوك في الله / أبو مجاهد الرنتيسي

    ردحذف
  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    في اعتقادي أن الهوان بدأ سنة 1924 منذ أن أعلن كمال أتاتورك نهاية الخلافة العثمانية وظهور تركيا العلمانية ثم بدأت الظروف تتكالب علينا ونحن بين مصدق وناكر وساكت ومناضل !!

    بارك الله فيك وجعله الله في ميزان حسناتك.

    ردحذف
  3. السلام عليكم ورحمة الله

    لاتنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم


    هنا الرد على سؤالك اخى الكريم
    الاختلاف بين المسلمين والتحزب والطوائف الغريبة التى دخلت على الاسلام
    والاستماع لوسوسة الغرب الخبيثة
    والوثوق فى الاعداء
    والتكاسل عن الجهاد والدفاع عن الحق
    عدم تطبيق مبدأ الامر بالمعروف والنهى عن المنكر بما شرع الله


    كل هذا سبب فى الهوان
    لكن تبقى طائفة ظاهرين منصورين بإذن الله وبهم سيعود الاسلام غريبا ان شاء الله

    تحياتى لمناجاتك الرقيقة واستنهاضك للهمم الغائبة

    تقبل مرورى ياصاحب الشجرة

    ردحذف
  4. أخي أيومجاهد
    بارك الله فيك على تواصلك الدائم.
    نعم الحكام العرب لهم دور كبير في ما يحدث ، ولكن الشعوب لها دور كبير أيظا ، إذ تغلب عليها السلبية واللامبالاة.
    وتقبل تحياتي

    ردحذف
  5. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أختي أم الخلود
    لقد بدأ أفول الدولة الإسلامية منذ إنتهاء الخلافة العباسية ، وإنقسمت الدولة الإسلامية الى دويلات تحارب بعضها البعض ، الى أن ظهرت الأمبروطورية العثمانية التي أعادت الخلافة ، ولكنها وقعت في أخطاء جسيمة جعلت العالم الغربي يتفوق عليهافي نهاية المطاف .
    وحديثي عن الحقبة الأخيرة لأنها أحلك الفترات في تاريخ أمتنا.
    ولكي جزيل الشكر .

    ردحذف
  6. LOLOCAT وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    نورتي المدونة
    صدقت في كل ماذكرتيه ، ولكن كيف تحولنا من أمة تأمر بالمعروف وتنهي عن المنكر؟ إلى أمة يحدث فيها المنكر جهارا نهارا ولا تحرك ساكنا.

    ولك كل الود.

    ردحذف
  7. نعم أخي عبداللطيف
    يجب علينا أن نحيي في أنفسنا عزة الإسلام وما أمرنا به الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وأن نغرس في نفوس وعقول الأجيال عزتنا وكرامتنا وما هو واجبنا وأن علينا أن نكون صفاً واحداً تجمعنا كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله
    وجزاك الله خير الجزاء...

    ردحذف
  8. أهلا بك أخي أكرم ، شرفتني بزيارتك.
    نحن العاملون بالتعليم يقع علينا العبء الأكبر في إيصال هذه الأفكار الى عقول الأجيال.
    وفقك الله وبارك فيك.

    ردحذف
  9. أهلا بك hdoud
    لك الشكر الجزيل.

    سأكون عندك قريبا إنشاءالله
    وفقك الله

    ردحذف

تعليقاتكم تضيف الكثير للمدونة