الأربعاء، يوليو 18، 2012

دردشة مع مدون سوري

بسم الله الرحمن الرحيم


 يوم الاربعاء الموافق 18/7/2012 في الساعة السابعة والنصف تقريبا كنت أتصفح الفيسبوك فوجدت في الدردشة باسم(مجهول وغريب) فأردت أن أمازحه للتعرف عليه وجر ى بيننا حوار أكتشفت منه أنه أحد المدونين السوريين ولم يدخل باسمه الحقيقي خوفا من الملاحقة من قبل الشبيحة وأزلام طاغية دمشق, وأنه من سكان دمشق وموجود في بيت به 21 شخصا وهم خائفون من القصف بعد أن جن جنون النظام نظرا للعملية الجريئة التي أودت بحياة وزير الدفاع وعدد من أركان النظام والذين مكلفون بادارة الأزمة.
وطلبت منه أن أنشر هذا الحوار مع اخفاء الاسم , ووافق على ذلك وطلب مني نشر اسمه ومدونته وليكن مايكون, وحرصا مني عليه ومن معه لن أنشر اسمه الآن.
وهذا هو الحوار حرفيا:



السلام عليكم
لاتبقى غريبا!
عرّف عن نفسك وتعرّف على الناس
رغم أن الوحدة خيرا

أهلاً أخي عبد اللطيف .
أنا اسمي محمد؟؟؟؟؟؟؟؟

أهلا وسهلا عاشت الأسامي

من سوريا - دمشق
أنتم من مصر صحيح ؟؟
صاحب مدونة ؟؟؟؟؟؟؟؟

الله يحفظكم ياأخي من ليبيا

أخفيت اسمي لضرورات أمنية لدينا إذ إن الأمن يلاحقنا الكترونياً واخترق صفحة أخرى لي
نحيا اللآن في خوف شدبد جداً في منزل واحد 21 نفر كلهم نساء وأطفال وثلاثة رجال
والهدوء يعم عاصمتنا دمشق لكننا نتوقع قصفاً بالطيران
جن جنون النظام عندنا وهو يقصف الأحياء حولنا ..

الله يحميك وكل السوريين الشرفاء والله قلوبنا تقطر دما من أجلكم, النصر قريب ان شاءالله

نسألكم خالص الدعاء ..
بشار الأسد جن جنونه نهائياً وهو يقصف العاصمة ودمشق القديمة

نحن ندعو لكم في كل صلاة تقل الجزيرة الان يخافون من اسنخدام الاسلحة الكيماوية فاحترسوا

ادعوا الله لنا بالثبات والنصر .. فالعالم يشهد ويراقب وينتظر محو سوريا من الخارطة ليحقق عبدة القردة والخنازير الشيعة جيشهم الذي يدعون أنه جيش المهدي ..

الله ينتقم منك يابشار وسيكون مصيرك مثل القذافي

شبيحة بشار الطائفيين تدخل منازل المواطنين العزل وتذبحهم بالسكاكين في بعض المناطق في دمشق ..
نحتاج لحراك شعبي يضغط على الحكومات لنصرتنا عسكرياً
وتأمين غطاء جوي يمنع خروج الطيران السوري

أخي استودعك الله الذي لاتضيع ودائعه وطمني عنكم كل ما تجد فرصة ,

أشكرك وكم نشعر بالأمان عندما نتكلم مع إخوة في أقطار أخرى فنشعر بمساندتهم لنا ز..

نحن في ليبيا نعرف معاناتكم فقد مررنا بنفس الظرف, فاصبروا ان نصر الله قريب

اللهم ثيت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين

آمين يارب العالمين......الى اللقاء في سوريا الحرة باذن الله


لقد قمنا بحملة تدوينية يوم 13 وسنقوم بأخرى يوم 20 يوليو من أجل الشعب السوري, الموقف الدولي يميل لصالحكم الآن والنصر قريب

نعم وشاركت في هذه الحملة لكنن اضطررت لإغلاق مدونتي

حفظك الله ياأخي, أرجو أن تقفل الخط اذا كان هناك خطر عليكم, بلغ سلامي لجميع من معك, هل استطيع نشر هذا الحوار في التدوينة القادمة بدون اسم طبعا

لم يعد الأمر ذا أهمية لأننا نتوقع القصف والموت بين لحظة وأخرى ..
أكييييييد
ولا بأس أن تنشر الاسم صاحب مدونة ؟؟؟؟؟؟؟؟
فلي أصدقاء كثر في عالم التدوين أحب أن أطمئن عليهم ..

لا لن يحدث هذا, الله معكم وستكون سوريا بلد الأمويين أجمل وسينقلع بشار وشبيحته وأزلامه أمام الثوار.

ياااارب

مع ألف سلامة ستجدني غدا بعد العصر هنا أرجو أن تطمنني عنكم
أنا أسمع الأخبار الآن لقد حررت عدة مناطق وقد أثر موت وزير الدفاع وباقي المجموعة في معنوياتهم

نعم موت خلية الآزمة هو ما جعلهم يجنون ويقومون بالمجازر انتقاماً
سأحاول الدخول هنا غداً ربما بعد المغر
المغرب في مثل هذه الساعة .
كما الساعة عنكم الآن ؟؟

الثامنة

عندنا الساعة التاسعة ..
إذن غداً بنفس الموعد سأحاول الدخول إن شاء الله

الى اللقاء و الله معكم

بأمان الله مع السلامة

 نشرت يوم الاربعاء "دردشة مع مدون سوري" واتفقنا على اللقاء في نفس الموعد ولكنه لم يستطع نظرا للظروف التي يمر بها اخوتنا في سوريا .
وتلقيت منه رسالة منذ قليل يود أن أنشرها ليطمئن عليه اصدقاءه
وهاهي الرسالة:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أخي العزيز عبد اللطيف ..
أعتذر لأنني لم أتمكن من دخول النت في الموعد المحدد بيننا .. بسبب نزوحنا من المنزل الذي كنا فيه وانقطاع النت في المنزل الذي أقمنا حالياً به ..
بكل الأحوال نحن بألف خير ولله الحمد ..
بالأمس تعرضنا لإطلاق نار مباشر بينما كنا نحاول النزوح لمنطقة أخرى تسبب باخترق الزجاج الأمامي للسيارة التي كانت تقلنا .. لكن ولله الحمد لم يصب أحد بأذى سوى بعض الجروح البسيطة التي أصابتني في الوجه واليدين وأصابت ابني الصغير ذا الأشهر الأربعة نتيجة سقوط نثرات صغيرة من الزجاج علينا ..
لكن الرعبة كانت كبيرة ولله الحمد أننا خرجنا بخير .. واضطررنا أن نعود أدراجنا إلى مسكننا الذي كنا فيه ولم نستطع الذهاب لوجهتنا التي كنا نقصدها ..
تحيتي لك ولجميع إخوتي وأخواتي وأحبتي وأصدقائي في عالم التدوين ..
ولا بأس إن أضفت ما يطمئنهم علي فالكثيرون من أصدقائي ساهمون في صفحة "مدونون على الفيس" وسيسرهم أن يطمئنوا علي .. مع التحية والسلام
المدون صاحب مدونة/ ظلالي البيضاء

إ