الأحد، أغسطس 29، 2010

الاتصال الهاتفي عبر( gmail)

بسم الله الرحمن الرحيم



أعلنت شركة جوجل انه بات بإمكان مستخدمي خدمتها 
البريدية (gmail)
الاتصال بالهواتف مباشرة عبر بريدهم الالكتروني،
مما يضع الشركة في
منافسة مباشرة مع خدمة الاتصال عبر الانترنت 
(سكايب) وشركات الاتصال 
التقليدي مثل "ايه.تي. اند تي" و"وفيريزون كوميونيكيشنز".
وحتى الآن كانت جوجل توفر فقط خدمات الاتصال الصوتي والمرئي
من جهاز كمبيوتر الى جهاز اخر ، ولكنها قالت إنه للمرة 
الأولى ستسمح 
بالاتصال بالهواتف المنزلية والهواتف النقالة مباشرة من (جي ميل).
ووعدت جوجل بان المكالمات من (جي ميل) الى الهواتف
في الولايات المتحدة 
وكندا ستكون مجانية حتى نهاية هذا العام وقالت انها ستضع تعريفة 
مخفضة
للمكالمات التي تجرى الى دول اخرى.
وأفادت بأن المكالمات الى بريطانيا وفرنسا والمانيا والصين واليابان
ستكون تكلفتها 2سنت فقط للدقيقة.
ويرى المحللون ان الخدمة الجديدة من المحتمل أن تمثل خطرا تنافسيا 
كبيرا على خدمات مثل التي تقدمها (سكايب) أكثر مما تمثله لشركات
الاتصالات التقليدية والتي اخذت بالفعل في تخفيض اسعار مكالماتها
في السنوات الاخيرة بسبب المنافسة الشرسة.
وقال تود ريزيمير المحلل في هدسون اسكوير
"هذا خطر على سكايب. انه منافس يتمتع باسم جيد للغاية."
وخدمة (سكايب) تعتزم طرح أسهمها للاكتتاب العام قريبا، 
وتعد حتى الآن من انجح الوسائل للاتصال عبر الانترنت ويبلغ 
إجمالي عدد المسجلين فيها نحو 560 مليون شخص.
وتقول سكايب إن 124 مليونا يستخدمون خدمتها للاتصالات 
مرة واحدة على الأقل في الشهر، بينما يدفع نحو 8.1 مليون 
عميل مقابل الاتصالات بشكل منتظم.
وتسمح سكايب للمستخدمين منذ وقت طويل بإجراء مكالمات 
من اجهزة الكمبيوتر الى الهواتف. واصبحت سكايب مشهورة 
بانها أول من قدم خدمات مجانية للاتصال الصوتي 
وعبر الفيديو من جهاز كمبيوتر الى جهاز اخر.
وقال ريزيمير انه، كما سكايب، من المتوقع ان تصبح خدمة 
جوجل اكثر شعبية بين المستخدمين الأمريكيين الذين يجرون
اتصالات دولية مقارنة مع الاشخاص الذين يتصلون 
بالأصدقاء داخل البلاد.
وأضاف أن "الاتصالات رخيصة بالفعل لذلك لا اعتقد 
انها ستجتذب كماً كبيرا من الاتصالات الداخلية. يمكن 
ان تأخذ بعضا من سوق "الاتصالات الدولية".

المصدر         BBC